آخر الأخبار

صدق أو لا تُصدق .. أكبر منتج في العالم للبترول و الغاز يستورد حاجياته من المحروقات بفواتير جد ثقيلة


صدق أو لا تُصدق .. أكبر منتج في العالم للبترول و الغاز يستورد حاجياته من المحروقات بفواتير جد ثقيلة

كيف لبلد يعد من أكبر المنتجين في العالم للبترول والغاز الطبيعي مثل الجزائر أن يستورد حاجياته من المحروقات؟

الجواب، أصبح محور اهتمام وجدل عارم في الجارة الشرقية للمملكة، وقد بلغت فاتورة استيراد الغازوال والبنزين خلال الثلاثة أشهر الأولى من العام الجاري، 465,46 مليون دولار بما يترجم ارتفاعا بنسبة بلغت 181 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.

وفي مفارقة عجيبة ألمحت « Maghreb Intelligence » إلى أن البلد المغاربي الذي يضم شركة « سوناتراك » (La SONATRACH) التي تعد الأكبر إفريقيا تتوفر على مصافي نفط متهالكة لا تستطيع تلبية حاجيات البلاد من الغازوال والبنزين، حتى بعد مرور نحو ستة عقود على استقلال البلاد في 1962.

« Maghreb Intelligence » نقلت عن مسؤولين جزائريين تأكيدا باستهلاك البلاد سنويا لـ15 مليون طن المحروقات الطرقية ولسد الحاجيات تستورد سنويا 4 ملايين طنا بقيمة تبلغ 1,5 مليار دولار.

وأذكى ارتفاع فواتير استيراد المحروقات في الجزائر التي تزخر بالعديد من آبار النفط والغاز الطبيعي بما يجعلها رقما مهما في معادلة الإنتاج، جدلا كبيرا بسبب المفارقة التي تجعلها مصدرة للنفط الخام ومستوردة لمحروقات مكررة بعيدا عن أراضيها.

مقالات ذات صلة