صحفية تحرج لشكر بخصوص خروج الاتحاد إلى المعارضة (فيديو)

أثناء الندوة التي عقدها حزب الاتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية، اليوم الأربعاء، بمقره بالرباط، وجهت صحفية، سؤالا بدا محرجا للكاتب الأول لحزب الوردة.

وقالت الصحفية في سؤالها، ما سبب خروج الاتحاد الاشتراكي للمعارضة، هل لأنه لم يلقَ عرضا من الأساس أم أن العرض الذي تلقاه لم يكن مقبولا حسب ذُكر في بلاغ المجلس الوطني، خصوصا وأن وقت هذه الندوة يتزامن مع عقد ندوة الإعلان عن تحالف حكومي ثلاثي؟

وفي رده على السؤال، قال لشكر، العرض الأول الذي كان لرئيس الحكومة كان عرضا سياسيا لكل الأحزاب التي تشاور معها، وأن كل حزب استخلص منه خلاصاته.

وكشف لشكر أنه كان له مشاورات مع عزيز أخنوش رئيس الحكومة المعين، وكان آخرها يوم الاثنين مساء، وأضاف، أنه اقتنع بعد لقاء أخنوش “أن ما اقترحه علينا الاتحاديات والاتحاديين في المجلس الوطني هو المشروع والقرار الذي يجب أن أعرضه على الاخوة والأخوات في المكتب السياسي، لذلك بعد أن حصلت هذه القناعة لي شخصيا كان من اللازم أن يؤشر عليه المكتب السياسي”