شاطئ عين السبع يلفظ جثة أخرى من ضحايا “فاجعة زناتة”


شاطئ عين السبع يلفظ جثة أخرى من ضحايا “فاجعة زناتة”

المغرب 24 : إسماعيل الطالب علي

لفظ شاطئ عين السبع بمدينة الدار البيضاء، صبيحة يومه السبت 19 أكتوبر الجاري، جثة شخص على مستوى شاطئ “زناتة”، يرجح أنها تعود لأحد الشباب الذين كانوا على متن “الزودياك”، الذي كان مرشحا للهجرة السرية للهجرة في شتنبر الماضي.

وذكرت مصادر مطلعة لـ”المغرب 24″، أن مصالح الأمن قامت بمعاينة للجثة التي كانت في مرحلة تحلل متقدم، وأمرت بحملها إلى مستودع الأموات الرحمة بأمر من النيابة العامة من أجل التشريح الطبي قصد تحديد هوية الهالك.

يشار  أن قارب الموت بزناتة، الذي غرق،  كان يحمل حوالي 56 شاب بينهم فتاة كانوا مرشحين للهجرة، غير أن عدد الشبان الذين لفظ البحر جثثهم إلى حدود اليوم السبت حوالي 22، غالبيتهم ينحدرون من إقليم قلعة السراغنة.

مقالات ذات صلة