سيارة جماعة مجنونة تقتل شاباً و ترسل آخر إلى المستعجلات


سيارة جماعة مجنونة تقتل شاباً و ترسل آخر إلى المستعجلات

أسفر اصطدام بين دراجة نارية، وسيارة مصلحة تابعة للجماعة الترابية أورير، قبل مغرب أمس الجمعة 15 أبريل بدقائق، عن وفاة شاب في مكان الحادث، وإصابة صديق كان معه، وسائق السيارة، بجروح متفاوتة الخطورة.

و علم “المغرب 24” من مصادر محلية، أن الحادث وقع بالضبط أمام مسجد « حي زكومي »، والمتواجد بالضبط على الطريق الوطنية رقم 1، التي تخترق تراب الجماعة، وتربط أكادير بالصويرة.

وعن أسباب الحادث، أكدت مصادرنا،  بأن السرعة المفرطة والتهور كان وراء الفاجعة، خاصة وأن  المنطقة التي وقع بها الحادث، تعتبر نقطة سوداء، فهي عبارة عن منحدر خطير، وبالرغم من تواجد تشوير أفقي يمنع التجاوز، إلا أن أغلب مستعملي هذا المقطع، لايحترمون تلك لاشارة.

وفور علمها بالحادث، انتقلت السلطات المحلية، وفرقة تابعة للمركز الترابي أورير، وتم تحرير محضر بالحادث، في ماتم توجيه جثة الهالك نحو مستودع الأموات بمستشفى الحسن الثاني، والمصابين الاثنين نحو قسم المستعجلات بذات المستشفى.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صلة

close-link