آخر الأخبار

سلطات طنجة تُواصل حربها المفتوحة ضد البنايات العشوائية (فيديو و صور)


سلطات طنجة تُواصل حربها المفتوحة ضد البنايات العشوائية (فيديو و صور)

أقدمت السلطات المحلية بمدينة طنجة ،على هدم منازل وبنايات سكنية بحي بني توزين الوليجة و بير الغازي و العوامة الشرقية ، وهي البنايات التي جرى بناءها وتشييدها بشكل عشوائي.

قرار الهدم جاء بناء على تعليمات من والي جهة طنجة تطوان محمد مهيدية، وتحت إشراف باشا بني مكادة و قائد الملحقة الإدارية 19 مكرر ، وبحضور عدد من المسؤولين بالولاية والسلطات العمومية وعناصر القوات المساعدة.

وتجمهر العشرات من المواطنين  لمتابعة عملية هدم 9 بنايات و أساسات منازل معدة للبناء خلال فترة العيد بالإضافة إلى زيادات في العلو و إضافة طوابق بدون ترخيص ، إذ يعمل سماسرة البناء العشوائي على استغلال هده الفترة لتنشيط حركية البناء الغير قانوني ، في حين شكلت عناصر القوات المساعدة والتدخل السريع، حزاما أمنيا تحسبا لحدوث أي طارئ.

وعلم  “المغرب 24” أن السلطات تتجه لفتح تحقيق لمعرفة من سمح ببناء هذه العشوائيات، وكيف حصل أصحابها على هذه الوعاءات العقارية، سيما وأن هناك حديثا قويا يشير إلى أن التجزيء السري غزا عدة مناطق بمدينة طنجة، وإن هناك “مافيا” تضم منتخبين ومجزئين وأعوان سلطة، يشتبه في كونهم وراء بناء هذه العشوائيات في هاته المناطق.

يذكر أن والي الجهة وجه تعليماته لرجال السلطة، بالتعامل الصارم والحازم مع التجزيء السري ومع أي بناء عشوائي يشيد في أي منطقة بمدينة طنجة.

 

مقالات ذات صلة