سلطات سبتة المحتلة تشرع في إزالة الأسلاك الشائكة من السياج الحدودي


سلطات سبتة المحتلة تشرع في إزالة الأسلاك الشائكة من السياج الحدودي

شرعت سلطات سبتة المحتلة، منذ يوم أمس الثلاثاء، في إزالة الأسلاك الشائكة من السياج الحدودي، بأمر من وزارة الداخلية، التي كانت قد تعهدت بذلك فور اعتلاء غراندي مارلاسكا منصب الداخلية.

وستعمل السلطات على إزالة كافة الأشواك الحديدية والأسلاك الشائكة من السياج الحدودي في الأيام المقبلة، وذلك استجابة لعدد من المطالب التي رفعها حقوقيون إسبان بسبب الأذى التي تسببه للمهاجرين الذين يحاولون تجاوزها.

لكن مصادر إعلامية مغربية وإسبانية، أشارت إلى أن هذه الخطوة من طرف إسبانيا جاءت بعد حصولها على تطمينات من السلطات المغربية بحماية حدودها من هجمات المهاجرين السريين.

كما أن ذات المصادر، أشارت إلى أن السلطات المغريية شرعت في الشهور الماضية في بناء أسيجة حدودية قريبة من سياج سبتة ووضع الأسلاك الشائكة فيه، وبالتالي فإن الوضع يبدو وكأنه تغيير لموضع الأسلاك الشائكة فقط.

مقالات ذات صلة