سلا : شرطي يضطر لاستعمال سلاحه الوظيفي لتوقيف مجرم خطير


سلا : شرطي يضطر لاستعمال سلاحه الوظيفي لتوقيف مجرم خطير

أفادت المديرية العامة للأمن الوطني بأن موظف أمن بمدينة سلا اضطر إلى استعمال سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص، من ذوي السوابق القضائية العديدة، أبدى أثناء محاولة توقيفه مقاومة عنيفة ومعرضا أحد عناصر الشرطة لإصابة عمدية متفاوتة الخطورة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن فرقة أمنية تابعة للمنطقة الإقليمية للأمن بسلا تتكون من عناصر الشرطة القضائية ومجموعة التدخلات والأبحاث تمكنت، صباح السبت، من توقيف هذا الشخص، الذي يبلغ من العمر 25 سنة، ومن ذوي السوابق القضائية العديدة، وذلك للاشتباه في تورطه في قضايا تتعلق بالاتجار في الأقراص المهلوسة والسرقة والاختطاف والاحتجاز.

وأضاف البلاغ أنه، حسب المعلومات الأولية للبحث، فقد انتقلت الفرقة الأمنية إلى منزل المشتبه فيه، الكائن بالمدينة العتيقة، بغرض توقيفه على خلفية مذكرات بحث صادرة في حقه من أجل السرقة والاتجار في الأقراص المهلوسة واختطاف واحتجاز سيدة متزوجة، وأ ثناء توقيفه أبدى مقاومة عنيفة مشهرا ساطورين، ومعرضا أحد عناصر الشرطة لإصابة عمدية متفاوتة الخطورة.

وقد اضطر موظف أمن، يضيف المصدر ذاته، إلى استخدام سلاحه الوظيفي لتفادي هذا الاعتداء، مطلقا رصاصة واحدة أصابت المشتبه فيه على مستوى الفخذ، وهو ما مكن من توقيفه وإخضاعه للإسعافات الأولية بالمستشفى، قبل أن يتم إيداعه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وأضاف البلاغ أنه تم العثور برفقة المشتبه فيه على سيدة في حالة تخدير متقدمة، وهي التي ادعى زوجها أنها تعرضت للاختطاف والاحتجاز، مبرزا أنه يجري التحقق حول علاقتها المفترضة بالموقوف.

وخلص البلاغ إلى أن عمليات التفتيش أسفرت، أيضا، عن حجز عشرة أقراص مهلوسة وثلاثة أسلحة بيضاء من مختلف الأحجام.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons