سفير فلسطين بالرباط : مواقف المغرب ثابتة بشأن ضمان حق الفلسطينيين في إقامة دولتهم المستقلة

ثمن سفير دولة فلسطين المعتمد لدى المملكة المغربية، السيد جمال عبد اللطيف صالح الشوبكي، المواقف المغربية الثابتة بشأن القضية الفلسطينية والقدس الشريف، وضمان حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة.

وذكر بلاغ لمجلس النواب، اليوم الخميس، أن السيد صالح الشوبكي أبرز، خلال لقاء جمعه برئيس المجلس، السيد راشيد الطالبي العلمي، الدور الرائد للمملكة المغربية من أجل النهوض بالسلام والاستقرار في الشرق الأوسط.

  وأضاف المصدر ذاته أن السيد صالح الشوبكي، أشاد بالمناسبة بمبادرات مجلس النواب لدعم القضية الفلسطينية، مثمنا العلاقات الجيدة بين مجلس النواب المغربي والمجلس الوطني الفلسطيني والتنسيق المثمر في مختلف المحافل البرلمانية الإقليمية والدولية لضمان احترام الشرعية الدولية وللدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني. 

  وبالنظر للحضور الوازن لمجلس النواب في العديد من الهيئات والتجمعات البرلمانية، يضيف البلاغ، عبر سفير دولة فلسطين عن رغبته في أن تتعزز العلاقات بين المؤسستين التشريعيتين بالمملكة المغربية ودولة فلسطين من خلال الزيارات المتبادلة ومجموعتي الصداقة والتنسيق في مختلف الفضاءات البرلمانية.

    وأشار البلاغ إلى أن السفير الفلسطيني عبر عن “اعتزازه بمبادرات جلالة الملك محمد السادس، حفظه الله، وتوجيهاته السامية للحد من أثار جائحة كوفيد 19، مما جعل من المملكة المغربية بلدا رائدا قاريا ودوليا”.

    كما أشاد السفير الفلسطيني بالتجربة الديمقراطية المغربية والأجواء التي تمت في ظلها الانتخابات الأخيرة رغم الظروف الصحية العالمية التي لم تكن عائقا أمام إجراء الاستحقاقات في تاريخها المحدد وفي ظل احترام الإجراءات الصحية”.

    من جهته، نوه السيد الطالبي العلمي بمستوى العلاقات البرلمانية المتميزة بين الجانبين، مؤكدا أن “السيدات والسادة النواب كانوا ولا يزالون على موقفهم الثابت والداعم للقضية الفلسطينية، إقليميا ودوليا، من خلال مواكبة تطورات الأوضاع بدولة فلسطين والتعبير عن مواقف صريحة كلما تعلق الأمر بالدفاع عن الشرعية الدولية، وكذا عبر التواصل الدائم مع أعضاء المجلس الوطني الفلسطيني”.

  وجدد السيد الطالبي العلمي التأكيد على أن “العلاقات مع المجلس الوطني الفلسطيني الثنائية والمتعددة الأطراف تشكل أحد الأعمدة الأساسية للعلاقات البرلمانية لمجلس النواب، وأنها ستعرف دفعة جديدة عبر تقوية دور مجموعة الصداقة والزيارات المتبادلة وكذا تنسيق المواقف والتشاور بمناسبة لقاءات الاتحادات البرلمانية”.

  وشكل هذا اللقاء فرصة للطرفين للتباحث وتبادل وجهات النظر بشأن العديد من القضايا الثنائية والإقليمية والدولية ذات الاهتمام البرلماني المشترك.

  وذكر البلاغ أن سفير دولة فلسطين هنأ في بداية هذا اللقاء السيد الطالبي العلمي بمناسبة انتخابه رئيسا لمجلس النواب، كما سلمه رسالة تهنئة من نظيره رئيس المجلس الوطني الفلسطيني، السيد سليم الزعنون.