ستُّ سنوات سجناً نافذاً للصحفي عمر الراضي

قررت محكمة الإستئناف بالدار البيضاء، اليوم الإثنين، الحكم على الصحفي عمر الراضي، بالسجن النافذ لمدة 6 سنوات وغرامة مالية قدرها 100ألف درهم.

وتبع عمر الراضي في قضية تتعلق بهتك عرض بالعنف والاغتصاب والاشتباه في ارتكابه جنحتي تلقي أموال من جهات أجنبية بغاية المس بسلامة الدولة الداخلية.

ويتضمن صك الإتهام كذلك في مواجهته، مباشرة اتصالات مع عملاء دولة أجنبية، بغاية الإضرار بالوضع الدبلوماسي للمغرب.