سبتة : سائق شاحنة يقتل قاصرًا مغربيًا دهسًا وشبهة الإنتقام تلاحقه


سبتة : سائق شاحنة يقتل قاصرًا مغربيًا دهسًا وشبهة الإنتقام تلاحقه

ذكرت صحف إسبانية، اليوم السبت، أن قاصر مغربي، لقي مصرعه مساء أمس الجمعة، دهسا تحت عجلات إحدى الشاحنات بميناء سبتة المحتلة، في حين يشتبه في وجود دافع انتقامي وراء الحادث.

وأوضحت المصادر ذاتها ، أن الطفل القاصر تعرض للدهس من طرف إحدى الشاحنات حوالي الساعة السادسة من مساء أمس، وذلك بمنقطة نقل البضائع بالميناء، حيث توفي أثناء نقله إلى المستشفى.

وأشارت المصادر ، إلى احتمال أن يكون الحادث غير عرضي، حيث أن سائق الشاحنة التي قتلت الطفل كان قد تعرض قبل الحادث بقليل لرشق بالحجارة إصيب على إثره بجرح طفيف.

وفتحت السلطات الإسبانية في المدينة المحتلة، تحقيقا في الموضوع، لمعرفة أسباب وملابسات الحادث، حيث ينتظر أن يتم الإستماع إلى السائق.

وتشير أولى المعطيات إلى أن الطفل الضحية يبلغ من العمر 16 سنة، وأنه ينحدر من مدينة أكادير، حيث كان قد انتقل إلى سبتة لمحاولة الهجرة نحو إسبانيا.

مقالات ذات صلة