ريان إير تقرر إلغاء جميع رحلاتها من وإلى المغرب

قررت شركة “ريان اير”  إلغاء جميع رحلاتها من وإلى المغرب ابتداء من فاتح دجنبر إلى غاية فاتح فبراير من السنة المقبلة.

وأصدرت “ريان” بلاغا صريحا حمللت فيه الحكومة المغربية مسؤولية ما جرى، إذ أوردت أنها لجأت يوم فاتح دجنبر إلى إلغاء رحلاتها بشكل اضطراري إلى غاية فاتح فبراير “بسبب عدم وضوح الحكومة”، مبرزة أن إلغاء الرحلات الناجم عن فرض الحظر الجوي المعمول به حاليا أدى إلى تضرر 160 ألفا من زبنائها، وسيُضاف لهم 230 ألفا آخرون نتيجة قرارها الأخير.

وقالت شركة النقل الجوي ذاتها، في بلاغ صحافي لها، إنها “تلقت إشعارا بمنع الرحلات من وإلى المغرب بدءا من 29 نونبر وإلى غاية 13 دجنبر”، وشددت على “ضرورة أن تناقش السلطات المغربية مع شركات النقل الجوية ما سيقع بعد منتصف شهر دجنبر”.

وتأسفت الشركة على إقدامها على هذه الخطوة التي قالت إنها “خارجة عن إرادتها”.