رونار يقطع الشك باليقين في علاقته مع جامعة لقجع


رونار يقطع الشك باليقين في علاقته مع جامعة لقجع

أعلن الفرنسي هيرفي رونار، صباح اليوم الأحد، استقالته بشكل رسمي من تدريب المنتخب الوطني لكرة القدم، من خلال تدوينة نشرها عبر حسابه الخاص، بمواقع التواصل الاجتماعي. عبر من خلالها عن امتنانه وشكره العميق لكل من سانده ودعمه خلال فترة عمله رفقة المنتخب الوطني، والتي دامت لـ 41 شهرا، أي ثلاث سنوات ونضف، حقق من خلالها، يقول رونار التأهل مرتين رفقة « الأسود » إلى نهائيات « الكان »، بعد غياب دام لسنوات، فضلا عم المشاركة في « مونديال » روسيا، الذي أعاد المنتخب إلى الواجهة الدولية بعد غياب لـ 20 عاما.
وأضاف رونار، أنه سعيد بالتجربة التي قضاها رفقة المنتخب الوطني، والتي حسب رأيه، حسنت ترتيب « الأسود » ضمن قائمة الترتيب الاتحاد الدولي، معتبرا الفترة التي درب من خلالها المنتخب الوطني، رائعة، والتي شهدت دعما كبيرا للجماهير المغربية، انطلاقا من مباراة الرأس الأخضر عن تصفيات « الكان » 2017 و وصولا بمباراة البنين، عن دور ثمن « الكان » مصر.
وأشار رونار، إلى أن قرار انفصاله عن تدريب المنتخب، جاء بعد فترة تأمل وتفكير عميق، على الرغم من دعوة الجميع، بالتأني ومواصلة العمل، وأن فوزي لقجع، احترم قراره النهائي، بالتنحي عن تدريب « الأسود ».
وكانت بعض التقارير، قد تحدثت بداية الأسبوع الماضي، عن انفصال رونار على المنتخب الوطني، إلا أن جامعة الكرة، سارعت إلى نفي كل الأنباء التي أكدت ذلك، موضحة في بلاغ صادر عنها، أن اجتماعات مقبلة، ستحسم في الأمر.

مقالات ذات صلة