آخر الأخبار

رفض جمهوري و ديمقراطي لمقترح ترامب تأجيل الانتخابات الرئاسية


رفض جمهوري و ديمقراطي لمقترح ترامب تأجيل الانتخابات الرئاسية

أثار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب فكرة تأجيل الانتخابات الرئاسية المقررة في الثالث من نونبر وهو ما قوبل برفض فوري من الديمقراطيين ورفاقه الجمهوريين بالكونغرس، صاحب السلطة الوحيدة في اتخاذ مثل هذا القرار.

وضح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تغريدته التي طرح فيها فكرة تأجيل الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقررة في الثالث من نونبر، بأنه لم يطلب تغيير موعد الانتخابات، لكنه لا يرغب بانتخابات مزورة، وذلك في مؤتمر صحفي عقده في البيت الأبيض مساء أمس الخميس.

كما صرح متحدث باسم حملة إعادة انتخاب ترامب أن الرئيس كان فقط « يطرح تساؤلا » عندما كتب على تويتر في وقت سابق الخميس بشأن احتمال تأجيل الانتخابات الرئاسية المقررة يوم الثالث من نونبر، حسبما نقلت عنه ذكرت شبكة سي.إن.إن الإخبارية الأمريكية.

وقال هوجان جيدلي، المتحدث باسم حملة ترامب، في بيان « الرئيس يطرح تساؤلا بخصوص الفوضى التي أثارها الديمقراطيون بإصرارهم على أن تكون كل عمليات التصويت عبر البريد ».

وجاء التصريح بعد إثارة دونالد ترامب يوم أمس الخميس فكرة تأجيل الانتخابات الرئاسية المقررة في الثالث من نونبر.

الفكرة التي جوبهت برفض فوري من الديمقراطيين ورفاقه الجمهوريين بالكونغرس، صاحب السلطة الوحيدة في اتخاذ مثل هذا القرار.

ورفض منتقدون، وحتى حلفاء ترامب، الفكرة باعتبارها محاولة غير جادة لصرف الانتباه عن الأنباء الاقتصادية السيئة، بينما حذر خبراء في القانون من أن هجماته المتكررة قد تقوض ثقة مؤيديه في العملية الانتخابية.

وكرر ترامب، من دون تقديم دليل، مزاعمه بشأن تزوير أصوات الناخبين‭‭‭‭ ‬‬‬‬عند التصويت عبر البريد وأثار التساؤل عن التأجيل وكتب: « تأجيل الانتخابات حتى يصبح بمقدور الناس التصويت بشكل ملائم وآمن وبسلامة؟؟؟ ».

رفض جمهوري

ورفض العديد من أعضاء الكونغرس الجمهوريين، ومنهم زعيم الأغلبية بمجلس الشيوخ ميتش مكونيل وزعيم الجمهوريين بمجلس النواب كيفن مكارثي- الفكرة.

وقال مكارثي « لم يحدث قط في تاريخ الانتخابات الاتحادية أن تخلفنا عن إجراء انتخابات، وينبغي أن نمضي قدما في إجراء الانتخابات ».

كما رفض النائب الديمقراطي زو لوفجرين، رئيس اللجنة المشرفة على تأمين الانتخابات بمجلس النواب، أي تأجيل.

وقال لوفجرين في رسالة بالبريد الإلكتروني لرويترز « لن نناقش تحت أي ظرف من الظروف فعل هذا… ».

وكتب ترامب على تويتر في وقت لاحق اليوم الخميس أن الأمريكيين بحاجة إلى معرفة نتائج الانتخابات مساء يوم التصويت، وليس بعد ذلك بأيام أو شهور.

ويأتي تصريح ترامب على تويتر في وقت تواجه فيه الولايات المتحدة أكبر أزماتها في عشرات السنين وهي وباء فيروس كورونا الذي أودى بحياة أكثر من 150 ألف شخص، وركود شديد نتيجة الوباء واحتجاجات بأنحاء البلاد ضد عنف الشرطة والعنصرية.

وتشير استطلاعات الرأي إلى تأخر ترامب عن منافسه الديمقراطي ونائب الرئيس السابق جو بايدن.

مقالات ذات صلة