آخر الأخبار

رغم التحذيرات .. استهتارٌ خطِر بكورونا و نزهات طنجاوية حاشدة


رغم التحذيرات .. استهتارٌ خطِر بكورونا و نزهات طنجاوية حاشدة

الاستهتار بمخاطر فيروس كورونا مخالفة إنسانية ودينية ، قد تصل حد اعتبارها جريمة. كورونا الفتاك خرج من خانة الاحتواء .. الوعي مطلوب أكثر ولا مجال للتراخي.
ولكن التحذير لم يجد مكانه في حياة بعض الطنجاويين .. استهتار فائق الخطورة ونزهات حاشدة نهاية الأسبوع.

لقد ناشدنا ، المواطنين بالتقيد بإجراءات الوقاية، بعد تحول كورونا لوباء عالمي، خاصة في ظل الاستهتار والسخرية اللتين يقابل بهما كثير من المواطنين الفيروس.

والاستهتار، حسبهم، هو ما أوصل الشعب الإيطالي للمحنة التي يعيشها، رغم قوة البلد وإمكانياته الكبيرة، في وقت ضرب فيه الشعب الصيني أروع مثال عن الصرامة والانضباط، والتقيد بتعليمات دولته، وهو ما جعل كورونا ينحسر ويتراجع في بؤرة ظهوره بمدينة ووهان.

الإعلام المحلي وثّق مشهد التجمعات، عبر مقاطع وصور لمئات المواطنين بمرقالة و الرميلات و أشقار، مخالفين بذلك جميع التحذيرات والارشادات بتجنب التجمعات.

ليس مقبولًا أن نتفرّج على “مرتكبي” الاستهتار بسخرية أو بمجرد التقريع .. فهؤلاء، من حيث يعلمون أو لا يعلمون، يشكّلون خطرًا حقيقيًا على محيطهم القريب والبعيد .. ولا يمكن ضبط هذا الخطر إلا بمحاسبة المرتكبين وفق المواد التي ينصّ عليها القانون.

المغرب 24 يكرر نداءه بضرورة تجنب التجمعات و الاختلاط و الاكتظاظ.

مقالات ذات صلة