رداً على تدخلها في صلاحياته .. رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي يقصف الجزائر (وثيقة)

أكد رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، موسى فقي محمد ، أن قرار اعتماد دولة اسرائيل لدى الاتحاد الإفريقي يدخل في صلب “صلاحياته الكاملة”.

وأبرز بيان صحفي صادر عن مفوضية الاتحاد، أنه “على إثر قرار اعتماد ممثل دولة إسرائيل لدى الاتحاد الإفريقي، فإن رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فقي محمد يود التذكير بأن هذا القرار هو في صلب صلاحياته دون أن يكون قيد أي إجراء مسبق” .

وأوضح السيد موسى فقي محمد أن هذا القرار “تم اتخاذه اعتبارا لكون أكثر من ثلثي الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي قد اعترفت بدولة إسرائيل وأقامت معها علاقات دبلوماسية، وبناء على طلب من عدد كبير من تلك الدول في هذا الصدد”.

وأضاف البيان أنه “مع قبول هذا الاعتماد، يذكر الرئيس، كما فعل إبان تقديم أوراق اعتماد الممثل الدائم لإسرائيل لدى الاتحاد الأفريقي، بتشبث المنظمة القارية الثابت بالحقوق الأساسية للشعب الفلسطيني، بما فيها حق إقامة دولته الوطنية المستقلة، وعاصمتها القدس الشرقية، في إطار سلام شامل وعادل ونهائي بين دولة إسرائيل ودولة فلسطين”.

وأبرز المصدر ذاته أن هذا التذكير من قبل رئيس المفوضية نابع من القرارات والمبادئ المتكررة لمنظمة الوحدة الإفريقية والاتحاد الأفريقي، المصادق عليها من قبل مؤتمرات القمة المتوالية للمنظمة.

وأضاف رئيس المفوضية أنه “يتمنى بصدق أن يسمح هذا الاعتماد بتعزيز مرافعة الاتحاد الأفريقي من أجل تحقيق مبدأ الدولتين وإقامة السلام المنشود بين الدولتين والشعبين”.

يذكر أن وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة ، اعتبر أن تصرفات رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، موسى فقي محمد، وإصراره على قبول “إسرائيل” كعضو مراقب في المنظمة، “قد يؤدي إلى تقسيم الاتحاد الإفريقي”.

وقال لعمامرة في حديث لصحيفة جزائرية إن “تصريحات رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي بد تؤدي إلى تقسيم الاتحاد الإفريقي”، في إشارة إلى إصراره على موقفه.

وأضاف لعمامرة أن تصريحات فقي “لن تؤثر على موقف الجزائر وستواصل العمل وتنسيق المواقف والمبادرات من أجل الوصول إلى الهدف المنشود”.