ذاكرة قاتل .. رواية جديدة للمبدعة سلمى الغزاوي


ذاكرة قاتل .. رواية جديدة للمبدعة سلمى الغزاوي

صدر عن دار أكتب للنشر و التوزيع بمصر رواية جديدة للكاتبة المغربية الشابة سلمى الغزاوي تحت عنوان ذاكرة قاتل .. كي لا تنسى، وستكون حاضرة في معرض القاهرة الدولي للكتاب 2018 ابتداء من السابع والعشرين من يناير الجاري.

هي رواية عصرية بنكهة شبابية بوليسية، نفسية مطعمة بجرعات قاتلة من الحب والرعب، تأخذنا فيها الكاتبة وعبر 144 صفحة وفصول متداخلة إلى عالم الجريمة والرعب والقتل المتسلسل، وكذا هلوسات وكوابيس مبرزة قضيتها الأولى.

وتقول عنها الكاتبة: “يطرح هذا العمل قضية حساسة استحالت ظاهرة مؤرقة عالميا في الأونة الأخيرة ، هذه القضية الشائكة التي قلما يتم تسليط الضوء عليها، و حتى إذا ما تم التطرق إليها فإن التطرق يكون محتشما و آنيا دون متابعة لتداعياتها التي قد تستمر لعمر بأكمله.

الرهان في هذه الرواية هو جعل الناس و المجتمع يرون هذا الموضوع الذي يتحاشونه في مرآة الحقيقة دون تجميل أو رتوشات، لعلهم يهتمون أكثر بهذه القضية و بالآثار و الندوب النفسية التي تخلفها إلى الأبد في ذاكرة الضحايا .. كي لا ينسى المجتمع هذه الفئة و يمنحها الإهتمام و المساعدة الكافيتين لتجنب عواقب مستقبلية من الخطورة بمكان إذا ما تم تناسي أولئك الضحايا العاجزين عن النسيان.. مهما طال الزمن”.

رواية ذاكرة قاتل .. كي لا تنسى للكاتبة سلمى الغزاوي هي رسالة مغلفة بالكلمة والإبداع لتحريك واقع لابد أن يتحرك، هي جواب عن أسئلة عالقة في حلق صاحبة، هي مرور من المسكوت عنه إلى الكلام، هي هلوسات آخر الليل في مجتمع تحكمه العقد والتقاليد والطابوهات.

وتعتبر الرواية هاته رابع أعمال الكاتبة الأديبة بعد كتاب إلكتروني بعنوان : يوميات نزيلة بالمشفى، وكذا مجموعة قصصية تحت عنوان مقامات مخملية، ورواية تيلانسيا.

غلاف الرواية “ذاكرة قاتل .. كي لا تنسى” من تصميم المبدع أحمد فرج.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons