“داعش” تتوعد بـ”الانتقام” لمقتل 50 مسلما في مذبحة نيوزيلندا


“داعش” تتوعد بـ”الانتقام” لمقتل 50 مسلما في مذبحة نيوزيلندا

دعا المتحدث باسم تنظيم داعش، أبو حسن المهاجر، أنصار التنظيم إلى “الانتقام”، بعد مذبحة المسجدين في نيوزيلندا، التي أسفرت، الجمعة الماضي، عن مقتل 50 شخصاً.

وتحدث المهاجر، في رسالة صوتية بلغت مدتها 45 دقيقة عن الخسائر الأخيرة للتنظيم في العراق وسوريا ومعركة الباغوز، التي تعد آخر المناطق التي يسيطر عليها التنظيم في الأراضي السورية، رافضاً الاعتراف بخسارة التنظيم، بحسب ما نقلت شبكة الـ “سي إن إن”.

ورفض المهاجر المقارنة بين الهجوم الذي نفذه أسترالي يميني متطرف، وبين ما يفعله داعش من أعمال إرهابية، قائلاً: “يشبه الخونة أمناء الهيئات والمنظمات البئيسة الطاغوتية المستسلمة لعدوها قتل أولئك المصلين بما يقوم به أبناء تنظيم داعش من جهاد شرعي لإقامة الدين وطرد الكفار من بلاد المسلمين”.

وأضاف المتحدث باسم داعش: “ما هذه المذبحة في المسجدين إلا نكبة من نكبات سالفة ومقبلة، سيعقبها مشاهد بؤس تطال كل من يعيش في الغرب”.

وتابع بالقول: إنّ “مشهد القتل في المسجدين حريّ به أن يوقظ الغافلين، ويحض أنصار الخلافة القاطنين هناك للثأر والانتقام لدينهم ولأبناء أمتهم، الذين يُذبحون في كل مكان من الأرض تحت رعاية ومباركة دول غربية وحكومات الردة والعمالة”.

مقالات ذات صلة