alternative text

حسن طارق ينفي ترشحه بالمحمدية، لكنه لم ينف إلتحاقه بالعدالة والتنمية


حسن طارق ينفي ترشحه بالمحمدية، لكنه لم ينف إلتحاقه بالعدالة والتنمية

بعد أن وجه المستشار الجماعي عن حزب العدالة والتنمية، عبد المنعم بيدوري، رسالة للأمين العام للحزب، عبد الإله بنكيران، يطلب منه ترشيح البرلماني عن حزب الإتحاد الإشراكي للقوات الشعبية، حسن طارق، في الإنتخابات التشريعية المقبلة، واصفا إياه بـ”الوطني الخلوق الذي عبر مرارا وتكرارا عن حس وطني عميق و فكر وسطي متزن”

ونفى البرلماني حسن طارق ترشحه بالمحمدية، إلا أنه لم يفسر سبب هذا المقترح، وما إذا كان طارق  قد إلتحق بالفعل بحزب بنكيران، أم أن القضية مجرد مناوشة من طرف حزب المصباح.

وتجدر الإشارة إلى أن العلاقة متوثرة بين حسن طارق والكاتب الأول لحزبه الإتحاد الإشتراكي ما يعزز نظرية رحيله إلى حزب آخر.

مقالات ذات صلة