alternative text

حجز 4 طن من المخدرات في جنوب إسبانيا


حجز 4 طن من المخدرات في جنوب إسبانيا

أعلن وزير الداخلية الإسباني خوان إيغناسيو زويدو، اليوم الاثنين 19 فبراير، عن حجز مصالح الأمن لـ 4 طن من المخدرات (الشيرا) في إقليم قاديس (جنوب إسبانيا) وذلك خلال عملية مشتركة للشرطة الإسبانية والحرس المدني تم خلالها إلقاء القبض على 16 شخصا يشتبه في انتمائهم لشبكة لتهريب والاتجار في المخدرات.
 
وأكد وزير الداخلية الإسباني على هامش زيارة قام بها اليوم لمنطقة لا لينيا دي كونسيبسيون (إقليم قاديس) أن هذه العملية النوعية مكنت من حجز (محطة رادار) تم تفكيكها بالإضافة إلى سيولة نقدية تقدر ب 93 ألف أورو وأربعة قطع من الأسلحة النارية إلى جانب حجز 11 سيارة وثلاث مقطورات خاصة بالمراكب البحرية وشاحنة صغيرة فضلا عن ثلاثة قوارب (زودياك).
 
وحسب بيان لوزارة الداخلية فقد أكد إيغناسيو زويدو أن هذه الشبكة المتخصصة في تهريب والاتجار في المخدرات التي تم تفكيكها كانت تستخدم ثلاثة مستودعات بمنطقة لا لينيا دي كونسيبسيون حيث يتم تخزين كميات المخدرات التي كان أفراد هذه الشبكة يقومون بإدخالها إلى التراب الإسباني.
 
وأشار إلى أن هذه الشبكة كانت تستعمل محطة للرادار تم وضعها في أحد الشواطئ التابعة لإقليم قاديس من أجل مراقبة تحركات قوات الأمن.
 
وأكد وزير الداخلية الإسباني أن فعالية الإجراءات والتدابير التي اعتمدتها الشرطة الوطنية وقوات الحرس المدني من أجل محاربة تهريب والاتجار في المخدرات ساهمت بشكل كبير في الرفع من كمية المخدرات المحجوزة التي ارتفعت ب 300 في المائة بالنسبة لمخدر (الكوكايين) و 45 في المائة بالنسبة لمخدر (الشيرا) بمنطقة كامبو دي جبل طارق (إقليم قاديس) خلال سنة 2017 مقارنة مع الكميات التي تم حجزها خلال عام 2016.
 
وقال إن الكمية الإجمالية من مخدر (الكوكايين) التي تم حجزها خلال سنة 2016 بلغت 59 ر 3 طن بينما ارتفعت سنة 2017 إلى 78 ر 11 طن في حين ارتفعت كمية المخدرات المحجوزة من مادة (الشيرا) من 42 ر 100 طن إلى 37 ر 145 طن.

مقالات ذات صلة