حادثة سير مميتة بفرنسا تنهي حياة مهاجرة مغربية


حادثة سير مميتة بفرنسا تنهي حياة مهاجرة مغربية

المغرب 24 : محمد بودويرة     

لقيت شابة من أصول مغربية مصرعها أمس السبت في حادثة سير مميتة بالعاصمة الفرنسية باريس.

وقالت المصادر إن الهالكة التي تنحدر من دائرة بومية إقليم ميدلت وتبلغ من العمر 19 سنة، كانت على متن سيارتها رفقة صديقة لها قبل أن تصدمهما الشاحنة.

ووفق ذات المصادر فقد تم نقل الضحية إلى أحد مستشفيات فرنسا بعد الحادث لمحاولة إنقاذها غير أنها لفظت أنفاسها الأخيرة هناك.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن صديقة الضحية قضت هي الأخرى في الحادث ذاته الذي ما تزال أسبابه مجهولة، موضحة أن الأسرة لازالت تنتظر نتائج التحقيق الذي بوشر لمعرفة ملابساته.

هذا، ومن المنتظر أن تباشر أسرة الضحية إجراءات نقل جثمان إبنتها إلى مسقط رأس والديها ب”بومية” غدا الاثنين.

مقالات ذات صلة