جلالة الملك : مغربية الصحراء لم تكن يوما ولن تكون أبدا مطروحة فوق طاولة المفاوضات

أكد جلالة الملك في خطاب المسيرة الخضراء المظفرة على أن أهمية قضية الصحراء بالنسبة للمملكة معتبرا أن “مغربية الصحراء لم تكن يوما ، ولن تكون أبدا مطروحة فوق طاولة المفاوضات”، مضيفا وإنما نتفاوض من أجل إيجاد حل سلمي ، لهذا النزاع الإقليمي المفتعل.

وفي السياق ذاته قال صاحب الجلالة “وعلى هذا الأساس ، نؤكد تمسك المغرب بالمسار السياسي الأممي”.

وجدد جلالته التزام المغرب بالخيار السلمي  “وبوقف إطلاق النار، ومواصلة التنسيق والتعاون، مع بعثة المينورسو، في نطاق اختصاصاتها المحددة”.

كما جدد التعبير للأمين العام للأمم المتحدة، السيد أنطونيو غوتيريس، ولمبعوثه الشخصي، عن دعمه الكامل للجهود، التي يقوم بها، من أجل إعادة إطلاق العملية السياسية، في أسرع وقت ممكن.

وألح جلالته على “ضرورة الالتزام بالمرجعيات، التي أكدتها قرارات مجلس الأمن، منذ 2007 ، والتي تم تجسيدها في اللقاءات المنعقدة بجنيف، برعاية الأمم المتحدة”.