جلالة الملك : المغرب مستهدف لأنه دولة عريقة تمتد لأكثر من إثني عشر قرنا

قال صاحب الجلالة الملك محمد السادس في خطابه السامي، اليوم الجمعة،  أن المغرب مستهدف و يتعرض  لهجمات مدروسة من طرف بعض الدول والمنظمات المعروفة بعدائها له.

وفي هذا السياق قال جلالته  “نؤمن بأن الدولة تكون قوية بمؤسساتها، وبوحدة وتلاحم مكوناتها الوطنية. وهذا هو سلاحنا للدفاع عن البلاد، في وقت الشدة والأزمات والتهديدات.وهو ما تأكد بالملموس، في مواجهة الهجمات المدروسة، التي يتعرض لها المغرب، في الفترة الأخيرة، من طرف بعض الدول، والمنظمات المعروفة بعدائها لبلادنا”.

وأضاف جلالة الملك  أن “المغرب مستهدف، لأنه دولة عريقة ، تمتد لأكثر من إثني عشر قرنا، فضلا عن تاريخها الأمازيغي الطويل؛ وتتولى أمورها ملكية مواطنة، منذ أزيد من أربعة قرون ، في ارتباط قوي بين العرش والشعب”.

وبصريح العبارة تابع صاحب الجلالة  “المغرب مستهدف أيضا، لما يتمتع به من نعمة الأمن والاستقرار، التي لا تقدر بثمن، خاصة في ظل التقلبات ، التي يعرفها العالم.”