تفكيك خلية إرهابية بالمغرب و إسبانيا و مدريد تشيد بالتعاون الممتاز بين الأجهزة الأمنية في البلدين


تفكيك خلية إرهابية بالمغرب و إسبانيا و مدريد تشيد بالتعاون الممتاز بين الأجهزة الأمنية في البلدين

أشادت إسبانيا بـ “التعاون الممتاز” بين أجهزتها الأمنية ونظيراتها المغربية، وذلك في أعقاب تفكيك خلية إرهابية اليوم الأربعاء 04 دجنبر، موالية لـ (داعش) تتكون من أربعة أشخاص.
وأكدت وزارة الداخلية الإسبانية في بيان صدر بعد الإعلان عن هذه العملية التي مكنت من إلقاء القبض على ثلاثة أشخاص بالمغرب وزعيم هذه الخلية بضواحي العاصمة مدريد إن “هذه العملية المشتركة تبرز بشكل كبير التعاون الممتاز بين المديرية العامة للاستعلامات بالشرطة الوطنية والمركز الوطني للاستخبارات من جهة والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني بالمملكة المغربية”.
وأضاف نفس المصدر أن “هذه العملية مكنت من تحييد تهديد خطير كان يتربص بالبلدين”.
وتمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني بتنسيق مع الشرطة الوطنية الاسبانية اليوم الأربعاء من تفكيك خلية إرهابية موالية لـ (داعش) وحاملة لمشاريع إرهابية تتكون من أربعة عناصر تتراوح أعمارهم بين 24 و39 سنة.
وأسفرت هذه العملية التي تندرج في إطار التعاون الأمني المشترك بين المصالح الأمنية المغربية ونظيرتها الاسبانية عن إيقاف ثلاثة عناصر ينشطون بفرخانة وبني نصار (نواحي الناضور) من بينهم شقيق أحد المقاتلين بالساحة السورية العراقية تزامنا مع اعتقال زعيم هذه الخلية بضواحي العاصمة الاسبانية.

مقالات ذات صلة