alternative text

تعليق مهام رئيسة البرازيل على خلفية تهم بالفساد


تعليق مهام رئيسة البرازيل على خلفية تهم بالفساد

يتدارس البرلمان البرازيلي إمكانية إقالة رئيسة البرازيل ، حين افتتح أولى جلساته، أمس الخميس 25 غشت 2016، وذلك على خلفية تهم بالفساد والتلاعب بالحسابات العامة وتوقيع مراسيم نفقات لم يوافق عليها نواب الأمة البرازيليين .

روسيف المناضلة اليسارية البالغة من العمر 68 عاما، أصبحت قاب قوسين من أن تغادر الرئاسة في حالة إدانتها.

يذكر أن مجلس الشيوخ قد علق مهامها على إثر التصويت الأول، وينتظر الحسم في التصويت في الجلسة الثانية.

للإشارة فإن مدة ولايتها كانت ستمتد إلى نهاية 2018.

ويسمح المجلس في حضرته يوم الإثنين المقبل بثلاثين دقيقة للمرافعة عن نفسها وتحضير حججها ودفوعاتها في الموضوع .
 ومن المفروض أن يجري ويتم الإنتهاء من العملية في 31 غشت، لينهي جدلا بدأ في 2 دجنبر 2015 .

مقالات ذات صلة