تحذيرات شديدة اللهجة إلى وزراء الحكومة

كشفت يومية الصباح في عددها الصادر اليوم الأربعاء 17 ماي، أن رئيس الحكومة وجه سعد الدین العثمانی وجه ، تحذيرات شديدة اللهجة إلى وزرائه ينبههم إلى ضرورة التجاوب مع نبض المجتمع في العالم الافتراضي، ومواكبة التطور التكنولوجي بتطور رقمي للادارة يشمل أيضا تطوير العقليات وليس التقنيات فقط. و ذكرت اليومية ذاتها،  أن العثماني أدرك أن المواطن أصبح أكثر وعيا بحقوقه بفضل تطور وسائل الاعلام، سیما تأثير شبکات التواصل الأجتماعي التي ساهمت في جعل الإدارة أكثر شفافية.

ودعا رئيس الحكومة، في كلمة القاها خلال افتتاح الاجتماع التنسيقي لشبكة الكتاب العامين لمختلف الوزارات والقطاعات، أمس بالرباط، إلى تقديم أفضل للخدمات العمومية، وإنجاح تنفيذ السياسات العمومية وتحقيق الأهداف المرجوة، مسجلا أن الحكومة واعية بجميع التحديات التي يجب رفعها لكسب هذا الرهان وتطوير جودة ونجاعة خدمات الإدارة العمومية.

و أشارت اليومية ذاتها، إلى أن رئيس الحكومة اعتبر أن الزاهة والشفافية وربط المسؤولية بالمحاسبة تشكل قيما أساسية للنجاح في أوراش إصلاح الإدارة العمومية، الذي يندرج في إطار الاستمرارية ومواكبة تطور المجتمع واحتياجات المواطنين، مذكرا بأن ذلك يوجد في صلب أولويات الحكومية، وفقا لتعليمات الملك الواردة في الخطاب الملكي الذي ألقاه بتاريخ 10 أكتوبر 2016، في افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الأولى من الولاية التشريعية العاشرة.