آخر الأخبار

تازة في طريقها للتغلب على كورونا بعد إرتفاع عدد المتعافين وإستقرار المصابين


تازة في طريقها للتغلب على كورونا بعد إرتفاع عدد المتعافين وإستقرار المصابين

المغرب 24 : محمد بودويرة       

يتجه إقليم تازة نحو التغلب على فيروس كورونا المستجد، بعدما سجل إرتفاعا في عدد حالات الشفاء من الوباء القاتل والذي وصل لحدود صباح اليوم الإثنين إلى 50 حالة.

وكشفت مصادر طبية بالمركز الإستشفائي الإقليمي إبن باجة، عن تسجيل حالتي شفاء جديدتين من الفيروس التاجي صباح اليوم الإثنين، ليرتفع عدد المتعافين إلى 50 حالة شفاء.

وأوضحت ذات المصادر إلى أن إقليم تازة سجل أمس الأحد شفاء 11 مصابا من فيروس كورونا المستجد، من بينهم رضيعة لا تتجاوز 10 أشهر، مشيرة إلى أنهم غادروا المستشفى الإقليمي إبن باجة في جو احتفالي تغمره الفرحة والسعادة.

ووفق المصادر ذاتها فإن الأمر يتعلق بمتعافين ينحدرون من منطقة وادي أمليل ومدينة تازة وحالة عابرة بأكنول، كانوا يخضعون لمراقبة مستمرة طوال اليوم والأسبوع من قبل الطاقم الطبي والتمريضي بالمركز الاستشفائي ابن باجا بتازة.

وأوضجت المصادر، أن متوسط مدة الاستشفاء بالنسبة لحالات التعافي تراوحت بين 07 و11 يوما، مسجلة أن هذه الحالات كانت محط مراقبة دائمة ويومية من لدن الأطر الطبية والتمريضية، مشيرة إلى أن أغلب حالات الشفاء لم تظهر عليها أية أعراض، ولم تكن تعاني من أية مضاعفات أو أمراض مزمنة.

وأبرزت المصادر ذاتها أن الارتفاع المستمر في حالات الشفاء بإقليم تازة يفسر بوعي المواطنين وتوجههم نحو المستشفى منذ ظهور أية أعراض مشكوك فيها، إلى جانب تقليص مدة انتظار نتائج التحليلات المخبرية التي تجري بمختبر التابع للمركز الاستشفائي الجهوي بفاس.

وذكرت نفس المصادر بأن العدد الإجمالي للأشخاص المتكفل بهم من طرف المركز الاستشفائي الإقليمي ابن باجة بتازة يصل حاليا إلى أربعة أشخاص، موضحة أن جل هؤلاء المصابين سيغادرون المستشفى في اليومين القادمين إنشاء الله.

و أبرزت ذات المصادر مدى الانخراط اللامشروط للأطر الطبية وشبه الطبية والتقنية والإدارية للمركز الاستشفائي ابن باجة من أجل ضمان تكفل أفضل للمرضى المصابين بفيروس “كورونا”.

ويذكر أن عدد المصابين بفيروس كورنا المستجد في إقليم تازة مستقر في 55 حالة، منها 50 حالة تماثلت للشفاء التام من الوباء القاتل، وحالة وفاة واحدة.

وكانت وزارة الصجة قد أعلنت صباح اليوم الإثنين عن إرتفاع عدد المصابين بكورونا في المغرب إلى 6226 إصابة مؤكدة إلى حدود الساعة العاشرة من صباح اليوم الإثنين 11 ماي، بعد تسجيل 163 حالة جديدة مند الساعة الرابعة من زوال أمس الأحد.

وكشفت معطيات وزارة الصحة عن إرتفاع عدد المتعافين من كورونا إلى 2759 حالة، بعد تسجيل 205 حالة شفاء منذ الساعة الرابعة من زوال أمس الأحد، فيما عدد الوفيات ثبت في 188 حالة.

وأشار المصدر ذاته إلى أن عدد الحالات المستبعدة بعد تحاليل مختبرية سلبية، بلغ 61515 منذ بداية انتشار الفيروس على مستوى البلاد.

هذا، وتهيب السلطات المغربية بجميع المواطنين باحترام الحجر الصحي والإجراءات الوقائية التي اتخذها السلطات الصحية في إطار حالة الطوارئ الصحية.

وتوجه وزارة الصحة العمومية نداء إلى المواطنين الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والانخراط في التدابير الاحترازية التي اتخذتها السلطات المغربية بكل وطنية ومسؤولية.

مقالات ذات صلة