بهذه الطريقة الخطيرة رد أخنوش على هجمات بنكيران ضده


بهذه الطريقة الخطيرة رد أخنوش على هجمات بنكيران ضده

رفض عزيز أخنوش، رئيس التجمع الوطني للأحرار، في حوار مع مجلة “جون أفريك” الفرنسية ، الرد على الهجومات التي يشنها ضده، من حين إلى آخر، الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، عبد الإله ابن كيران، من خلال مقاطع الفيديو التي ينشرها على حسابه على الفايس بوك.
وقال أخنوش ، “أنا شخصياً أحترم جميع رؤساء الحكومة الذين اشتغلت معهم، واحترامًا لابن كيران، لن أوجه له أي جواب، حتى إذا كانت هجماته ضدي تستند فقط على الأكاذيب”.
وأضاف أخنوش: “عندما أعود إلى المنزل ليلا، بعد يوم متعب، لا تهمني افتراءات البعض عليّ، بل أقوم بتقييم ما قمت به، وما يمكنني حلّه من مشاكل”.
وردا على سؤال حول ما إذا كان هناك توجهان داخل حزب العدالة والتنمية، قال رئيس حزب الحمامة “إن مفهوم القطبية الثنائية داخل البيجيدي يطرح إشكالا لدى الرأي العام، نحن كأحزاب سياسية نعرف أن العثماني هو من يدير حزبه وأنه الرجل القوي داخل البيجيدي فمعه اخترنا التعاون داخل الحكومة، لكن الرأي العام كثيراً ما يطرح أسئلة حول ازدواجية القيادة داخل هذا الحزب”.

مقالات ذات صلة