بنزيمة و مبابي يقودان فرنسا للفوز ببطولة دوري الأمم الأوروبية

توّج منتخب فرنسا ببطولة دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم للمرة الأولى في تاريخه، بعدما حقق “ريمونتادا” تاريخية أخرى في مسيرته بالبطولة، بتغلبه 2-1 على منتخب إسبانيا في المباراة النهائية للمسابقة القارية.

وبعدما قلب تأخره بهدفين دون رد أمام نظيره البلجيكي إلى انتصار قاتل 3-2 في نصف نهائي البطولة يوم الخميس الماضي، عاد المنتخب الفرنسي لتعويض تأخره بهدف نظيف أمام نظيره الإسباني حمل توقيع ميكيل أويارزابال (64).

وأدرك كريم بنزيمة التعادل لفرنسا (66) من صناعة كليان مبابي، قبل أن يضيف مبابي نفسه الهدف الثاني (80).

وبات هذا هو ثاني لقب يتوج به منتخب فرنسا في غضون 3 أعوام، بعد أن توج عام 2018 بكأس العالم في روسيا على حساب المنتخب الكرواتي في النهائي، ليعيد منتخب “الديوك” البسمة إلى وجوه محبيه بعد خيبة الأمل التي لحقت بهم عقب خروجه المبكر من كأس الأمم الأوروبية (يورو 2020) بالخسارة أمام منتخب سويسرا بركلات الترجيح في دور الـ16 من البطولة.

وأصبح هذا هو الفوز الأول لمنتخب فرنسا في المواجهات الرسمية على نظيره الإسباني منذ أكثر من 15 عاما، حيث يعود آخر انتصار له على منتخب “الماتادور” إلى يونيو 2006، عندما تغلب عليه 3-1 في ثمن نهائي كأس العالم بألمانيا.

في المقابل، تأتي تلك الخسارة، لتضاعف من أحزان الجماهير الإسبانية، التي شعرت بالإحباط عقب خروج الفريق من نصف نهائي “يورو 2020” على يد المنتخب الإيطالي بركلات الترجيح.