بنحمزة : حرب الصحون بمؤتمر الاستقلال أمر مخجل


بنحمزة : حرب الصحون بمؤتمر الاستقلال أمر مخجل

لم يجد عادل بنحمزة، القيادي في حزب الاستقلال، سوى الاعتذار على صفحته على فيسبوك، بعد “حرب الصحون” التي اندلعت أمس الجمعة، بين تيار حمدي ولد الرشيد وتيار حميد شباط، في المؤتمر 17 لحزب الميزان.
ووصف بنحمزة ما وقع ب”الأمر مخجل ولا يشرف الاستقلاليات والاستقلاليين، و دهو أمر مرفوض أيا كانت أسبابه ومبرراته”.

وقال “باسمي الشخصي باسم كافة الاستقلاليات والاستقلاليين، أعتذر عن المشاهد الصادمة التي أنتجتها سلوكات غير مسؤولة، أزعجت بإبتذالها كثيرا ممن يختلفون مع حزب الاستقلال، لكنهم يريدونه قويا وموحدا، لأنه ليس ملكا لمناضلاته ومناضليه فقط، بل هو ملك لكافة المغاربة على اختلاف انتماءاتهم السياسية واختياراتهم الأيديولوجية”.

وأضاف “يمر بظرفية دقيقة لا يمكن اختزالها في الطموحات الشخصية، سواء فيما يتعلق بالأمانة العامة، أو باللجنة التنفيذية”.

مقالات ذات صلة