بلاغ وزارة الصحة حول حالات الإصابة بفيروس الأنفلونزا الموسمية بالمغرب


بلاغ وزارة الصحة حول حالات الإصابة بفيروس الأنفلونزا الموسمية بالمغرب

تفاعلت وزارة الصحة، مع ما تم تداوله، منذ يوم أمس السبت، حول تسجيل حالة إصابة بأنفلونزا الخنازير اش1ن1 (AH1N1 )، بمدينة الدار البيضاء، وقالت الوزارة، في بلاغ أصدرته اليوم الأحد، إن “الوضعية الوبائية لمختلف فيروسات الأنفلونزا الموسمية ببلادنا جد عادية ولا تدعو للقلق”.

وأضافت الوزارة في ذات البلاغ ، أن “تسجيل حالات الإصابة بفيروس الأنفلونزا الموسمية “اش1ن1″ تعتبر عادية، حيث أن المنظومة الوطنية لليقظة والمراقبة الوبائية تسجل سنويا حالات الإصابة بهذا الفيروس خلال موسم البرد، كما هو ملاحظ بباقي دول العالم”.

وأشارت الوزارة إلى أنها “تقوم بتعزيز المراقبة الوبائية والمخبرية لهذا الداء خلال موسم البرد كل سنة”، ووجهت في نفس السياق نصائح للمواطنات والمواطنين مؤكدة على ضرورة التلقيح ضد هذا المرض خاصة للفئات التالية: النساء الحوامل كيفما كان عمر حملهن، الأطفال بين 6 أشهر وخمس سنوات، الأشخاص المسنون البالغون 65 سنة فما فوق،المصابون بأمراض مزمنة، ومهنيو الصحة.

ودعت وزارة الصحة المواطنين، إلى الالتزام بالسلوكيات الوقائية، منها: غسل اليدين بصفة منتظمة، الحد من مخالطة المصابين بمرض الأنفلونزا، تغطية الفم عند السعال أو العطس بمنديل ورقي أو المرفق، عدم إعادة استعمال  المناديل الورقية، وتهوية الغرف.

وفي الأخير شددت على أنها “ستوافي الرأي العام الوطني بكل مستجد حول الوضعية الوبائية لحماية صحة المواطنات والمواطنين”.

مقالات ذات صلة