بعد رفع حظر التجوال .. الداخلية تحدد الفضاءات المستمر إغلاقها

بعد رفع الحظر الليلي، تساءل مهنيي بعض القطاعات، ولم يفهموا ما ورد في البلاغ الحكومي، واعتبروا بعض أسطره غير واضحة وملتبسة.

وفي هذا السياق وضعت دورية مستعجلة لوزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، حدا لحالة الارتباك التي سادت وسط بعض القطاعات مع اقتراب سريان مفعول رفع “حظر التجوال الليلي” ضمن إجراءات أخرى اتخذتها الحكومة في إطار استراتيجيتها الجديدة لتدبير الجائحة، والتي دخلت حيز التنفيذ ابتداء من أمس الأربعاء، و جاءت دورية وزير الداخلية لتقدم لهم إجابات واضحة على تساؤلاتهم.

وجاء في الدورية “ضرورة مواصلة إغلاق النوادي الليلية والملاهي، واستمرار منع تنظيم المهرجانات والحفلات الموسيقية كالمهرجانات وغيرها، على أن يهم الإجراء نفسه ولوج الجمهور إلى الملاعب التي تحتضن المنافسات الرياضية”.

ومن جهة أخرى شددت على منع التجمعات العمومية واللقاءات التي تنظم في الفضاءات غير الكافية أو التي تأوي عددا كبيرا من الأشخاص، داعية، في الوقت نفسه، الولاة والعمل إلى التحلي باليقظة في شأن الإجراءات الجديدة التي أعلنت عنها الحكومة.

ودعا عبد الوافي لفتيت أيضا إلى تحسيس كافة المتدخلين لتطبيق هذه الإجراءات، وذلك نظرا لما تشكله تلك الأماكن والأنشطة من خطر على تفشي فيروس (كوفيد-19).