بعد فاجعة طنجة .. إحداث منطقتين صناعيتين لمزاولة أنشطة الوحدات الانتاجية


بعد فاجعة طنجة .. إحداث منطقتين صناعيتين لمزاولة أنشطة الوحدات الانتاجية

يبدو أن فاجعة معمل البرانص بطنجة، التي راح ضحيتها 28 عاملا غرقا داخل مصنع للنسيج، قد ساهمت بشكل جيد في إحداث منطقتين صناعيتين لإيواء الوحدات التي تنشط في القطاع غير المهيكل بالمدينة، وذلك بعد مصادقة مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة على اتفاقية شراكة لتمويل هذا المشروع خلال دورته العادية لشهر مارس الجاري.

و هذا المشروع يسعى إلى تحسين الظروف الاقتصادية والاجتماعية لفاعلي القطاع غير الهيكل وخاصة الوحدات الإنتاجية،  التي تنشط بالمناطق السكنية أو داخل محلات غير ملائمة لنشاطهم بمدينة طنجة، وإدماجها في القطاع المهيكل مع إعطاء دفعة لإنعاش الاستثمار وخلق فرص جديدة للشغل. وقد رصد مجلس الجهة مبلغ 50 مليون درهم لإنجاز هذا المشروع.

وستتكلف بتنفيذ المشروع إلى وكالة التنمية الاقتصادية والاجتماعية لعمالات وأقاليم الشمال، فوق وعاءين عقاريين تبلغ مساحتهما على التوالي 12.1 هكتارا و14.5 هكتارا بكل من الطريق الدائري البحرين والطريق الدائري رقم 9 بمنطقة مغوغة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صلة