alternative text

بعد بوعشرين .. الاستماع لمسؤول بجريدة البيان في قضية تحرش بمتزوجة


بعد بوعشرين .. الاستماع لمسؤول بجريدة البيان في قضية تحرش بمتزوجة

كشفت مصادر إعلامية ، أن أمن الدائرة السابعة لدرب السلطان بالدار البيضاء، حل اليوم الأربعاء بمقر جريدة بيان اليوم ، لاستدعاء (م.ب) المدير المالي والإداري بجريدتي ”البيان“ و“بيان اليوم“ المملوكتين لحزب التقدم والاشتراكية، بعد وضع شكاية تحرش جنسي ضده، من طرف كاتبة إدارية تشتغل تحت إمرته. ّ

وحسب نفس المصادر، فإن السيدة المتزوجة والأم لثلاثة أطفال وضعت شكاية لدى وكيل الملك بالمحكمة الزجرية بعين السبع بالدار البيضاء، يوم الخميس الماضي، حيث أكدت أنها تتعرض للتحرش الجنسي منذ أربع سنوات، من خلال محاولة الإغواء بها بشكل يومي، وبكل الطرق لفظا ً وتصرفا، مشيرة إلى أنّها تتوفر على ”تسجيلات“ تؤكد كلامها. 

وأضافت المشتكية أنها كانت مضطرة لتحمل تحرشات مسؤولها المباشر بتجاهل تصرفاته وتعابيره أحيانا، وبصده أحيانا أخرى، لكن دون جدوى؛ ً ما جعل هذا الأخير يبدأ في سلسلة الضغوطات، بدء من إلغاء خطها الهاتفي المهني، ثم توجيه إنذار إليها، قبل نقل رتبتها من كاتبة إدارية إلى أجيرة.

وتابعت أن المسؤول لم يكفيه تحرشه بل سحب منها أيضاً مهامها، وقام باستبدال حاسوبها الجديد بآخر قديم وغير صالح للاستعمال.

من جهة أخرى، كشفت المصادر ذاتها أن المشتكى عليه في السيتينات من عمره وسبق له ومارس نفس الضغط على موظفات سابقات؛ الشيء الذي اضطرهن لتقديم استقالتهن.

في سياق متصل كشف مصدر نقابي من داخل مؤسسة “البيان”، أن هذه الشكاية من المحتمل أن تكون كيدية، لأن الرجل المعني بالشكاية مشهود له بالأخلاق ، كما ان المشتكية سبق لها وقدمت شهادة ضد نقابيين مطرودين من “بيان اليوم” لصالح الإدارة، مما ينزع عنها مبدأ النزاهة. على حد قوله.

مقالات ذات صلة