بعد ارتفاع حالات الإصابة بكورونا .. الحكومة تتجه نحو تشديد الإجراءات

من المرتقب أن تعلن الحكومة؛ خلال الساعات القليلة المقبلة؛ قرارها بشأن تشديد إجراءات الحد من انتشار فيروس كورونا؛ بناء على رأي اللجنة الاستشارية العلمية.

ووفقا لمصادر مطلعة فإن التوجه العام داخل الحكومة؛ هو الإعلان عن إجراءات مشددة وإلغاء بعد التخفيفات التي تم اتخاذها في آخر بلاغ لكبح انتشار عدوى “كوفيد-19″؛ وذلك في ظل الارتفاع المضطرد للاصابات.

تضيف نفس المصادر؛ أن اللجنة العلمية التي تجتمع يومه السبت 24 يوليوز بالرباط؛ سيكون رأيها فاصلا بشأن موقف الحكومة من الحالة الوبائية التي تعرف تدهورا مستمرا.

وكان أعضاء اللجنة العلمية؛ قد حذروا من إن عودة تشديد الإجراءات الاحترازية أمر وارد، لأنه كلما ارتفع عدد المصابين بالفيروس، ستكون الدولة مضطرة إلى العودة لتشديد الاجراءات.

ومن جهتها أعلنت وزارة الصحة؛ في وقت سابق؛ الجمعة؛ عن تسجيل 1910 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس “كورونا” المستجد، خلال الـ 24 ساعة الماضية، ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس إلى 569668 حالة في المغرب.