بعد إعفاء الرميلي .. آيت الطالب يباشر مهامه باجتماع مستعجل

بعد تعيينه خلفا للرميلي ترأس وزير الصحة الجديد، خالد آيت الطالب، اجتماعا صبيحة اليوم الجمعة.

وحسب ما نقل موقع “مدار 21”، فوزير الصحة آيت طالب ترأس اجتماعا دارت رحاه حول زيادة التحسيس بفوائد التلقيح وأهميته.

تضيف نفس الجريدة أن هذا لإجتماع يأتي تزامنا مع ضعف الإقبال على الجرعة الأولى في الأسابيع القليلة الماضية، حيث أصبحت الوزارة تسجل أرقاما منخفضة في صفوق متلقي الجرعة الأولى.

وحسب ذات المصدر فإنه من المرتقب أن يعطي الوزير الجديد أوامره لبدء حملة للتشيجع على اللقاح بالمملكة، بغية “بلوغ المناعة الجماعية، والتي ستمكن من تسهيل العودة للحياة الطبيعية”.

وكانت وزارة الصحة المغربية قد أعلنت أمس الجمعة، أن متلقي الجرعة الأولى، بلغ، وخلال 24 ساعة، 38 ألف و 733 شخصا، و يوم الخميس 33 ألف و 915، و الأربعاء 35 ألف و 498 شخص.

وعوّض آيت الطالب وزيرة الصحة نبيلة الرميلي، عقب تعيين من طرف الملك محمد السادس، عشية أمس (الخميس)، بطلب من رئيس الحكومة، عزيز أخنوش.

وأوضح بلاغ للديوان الملكي أنه “طبقا لأحكام الفصل 47 من الدستور، وباقتراح من رئيس الحكومة، تفضل الملك محمد السادس، اليوم الخميس، بتعيين السيد خالد أيت الطالب وزيرا للصحة والحماية الاجتماعية، خلفا للسيدة نبيلة الرميلي”، علما أن مصادر حكومية أكدت للجريدة، في وقت سابق، أن الرميلي طلبت إعفاءها من وزارة الصحة للتفرغ إلى تسيير مجلس مدينة الدار البيضاء.