آخر الأخبار

باحثون مغاربة من طنجة يبتكرون جهاز تنفس صناعي لمساعدة مرضى كورونا


باحثون مغاربة من طنجة يبتكرون جهاز تنفس صناعي لمساعدة مرضى كورونا

قامت الشركة الناشئة (إس تي إم لوب)، بمعية باحثين من كلية العلوم والتقنيات بطنجة، بصناعة نموذج جهاز تنفس صناعي لمساعدة الأطباء على علاج المرضى الذين يعانون من فيروس كورونا.

ويتوفر جهاز التنفس الصناعي (فونتي لوب)، الذي صمم بتعاون مع شركة (أوكي ديزاين)، على نظام أوتوماتيكي، يضم برنامجا ذكيا يسمح على الخصوص بتحديد مستوى الضغط وحجم الهواء، مع منح الطبيب إمكانية التحكم في هذه المؤشرات حسب الضرورة.

وأعرب أستاذ المعلوميات بكلية العلوم والتقنيات بطنجة، مصطفى الزياني، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، عن اعتزازه بتقديم هذا الحل المبتكر، الذي صمم بتعاون مع جامعة عبد المالك السعدي، ويرتكز على مكونات حاصلة على الإشهاد ومتوفرة في السوق المغربية.

من جهته، اعتبر علاء المودني، الطالب المهندس والباحث بمعهد التكنولوجيا بإلينوي (الولايات المتحدة) وأحد مؤسسي الشركة الناشئة، أن البحث عن ابتكار (فونتي لوب) قامت به شركة (إس تي إم لوب)، وبفضل الشركاء أصبح ممكنا تصميم الجهاز في وقت قياسي، موضحا أن « جهاز التنفس يعمل بشكل تام الآن ».

وأضاف صاحب الفكرة أنه بعد انتشار فيروس كورونا في المغرب قرر ابتكار عدة تصاميم لأجهزة تنفس ميكانيكية، قبل تطوير الفكرة وإدخال الجزء الالكتروني والنظام الميكانيكي ل (فونتي لوب).

وأوضح أن « كلفة جهاز التنفس لن تصل إلى ألفي درهم، وكل المكونات الضرورية لتصنيعه توجد في المغرب »، لافتا إلى أن هذا الأمر سيسهل إحداث سلسلة لإنتاج الجهاز ستكون قادرة على تصنيع بين 20 و 50 وحدة في اليوم.

بخصوص شهادة المنتج، أكد المصمم الشاب أن هذا الأمر لا يطرح مشكلا ما دام أن المكون الأساسي لصناعة (فونتي لوب) هو عبارة عن أداة طبية يتوفر عليها الأطباء وهي حاصلة على الإشهاد، والتي أضيف إليها النظام الميكانيكي لجعله أوتوماتيكيا.

من جانبه، أكد مسير شركة « أوكي ديزاين »، يوسف الرحماني، أن « شركته، باعتبارها مقاولة مواطنة، لبت تلقائيا الدعوة للمشاركة في التصميم الخارجي لهذا الجهاز »، مشددا على أن « المواد المستعملة تحترم معايير النظافة والسلامة وسهلة التطهير والتعقيم ».

مقالات ذات صلة