الولايات المتحدة تنخرط في دعم المغرب لمواصلة حملة التلقيح الوطنية


الولايات المتحدة تنخرط في دعم المغرب لمواصلة حملة التلقيح الوطنية

كشف الناطق الرسمي باسم السفارة الأمريكية لدى المغرب، جيروم شيرمان، مؤخرا أن الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ستقدم دعما ماليا إضافيا إلى وزارة الصحة المغربية لمساعدتها في حملة التلقيح ضد وباء كورونا.

وبحسب مصادر صحفية فإن مسؤول الإعلام في السفارة الأمريكية إن الوكالة ستقدم 2.5 مليون دولار حوالي ما يعادل 22.4 مليون درهم لشركائها في المغرب من أجل دعم حملة التلقيح التابعة لوزارة الصحة، في إطار التعاون بين البلدين بخصوص توفير لقاح “جونسون آند جونسون”.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن أعلن أن الولايات المتحدة تعتزم تقديم ملياري دولار إلى تحالف “جافي كوفاكس” للقاحات، لدعم جهوده في مساعدة الدول متوسطة الدخل للحصول على اللقاحات.

ويرتقب أن يحصل المغرب في غضون الأسابيع المقبلة على حصته من البرنامج العالمي لتزويد الدول النامية باللقاحات “كوفاكس”، وتبلغ حسب قائمة وضعتها منظمة الصحة العالمية 1.88 مليون حقنة.

وأشار ذات المصدر أن الحكومة الأمريكية من خلال الوكالة استثمرت أكثر من 10.7 ملايين دولار في إطار الاستجابة لوباء كورونا في المغرب.

وشدد المصدر ذاته على أن شركاء الوكالة، بما في ذلك منظمة الصحة العالمية واليونيسف والاتحاد الدولي للصليب الأحمر، يعملون تحت قيادة وزارة الصحة الأمريكية لرفع مستوى الوعي حول وباء كورونا وتدريب العاملين في مجال الصحة، وتوفير مواد النظافة ومعدات المختبرات الطبية، مشيرا إلى أن وزارتي الخارجية والدفاع الأمريكيتين عملتا على توفير معدات وقائية للمختبرات الوطنية المغربية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صلة