alternative text

الوضع الأمني في طنجة .. تهويل و توظيفات مغلوطة


الوضع الأمني في طنجة .. تهويل و توظيفات مغلوطة

بعد الحملات الافتراضية على صفحات ”فيسبوك“ التي أطلقت تدوينات حول انتشار الجرائم والاتجار في المخدرات والسرقات بمدينة طنجة، و التي تدخل في إطار التهويل والتوظيفات المغلوطة الذي يعتمده البعض ، جدد مسؤول أمني رفيع في تصريح لـ”المغرب 24″ ، تأكيده على أن الواقع الأمني بمدينة “البوغاز” يدعو الاطمئنان من كل الجوانب الخاصة بالمنظومة الأمنية، بالرغم من تسجيل بعض المشاكل الأمنية التي وصفها بـ”المعزولة والاستثنائية”.

 وقال نفس المتحدث، أن طنجة، مدينة آمنة بامتياز، ومرد ذلك يعود إلى مؤشر النتائج المحققة بناء على أهداف رسمتها الخطة الأمنية التي يعالج بها الواقع الأمني  والذي يظهر الاطمئنان التام مما يؤكد أن طنجة، أمنيا هادئة ، .

المسؤول الأمني أشار في المقابل إلى أن الأمر يقابله  تسجيل عدد من المشاكل والتي لا ترقى بتاتا إلى مفهوم الانفلات الأمني، معتبرا إلى كون الإستراتيجية الأمنية بطنجة، تعتمد كليا مفهوم التتبع والاستباقية والحضور القوي، بناءا على  تطبيق مختلف التوجيهات التي يعطيها المدير العام للأمن الوطني.

وبلغة الأرقام، كشف المسؤول الأمني أن مدينة طنجة سجلت خلال 2017 و بداية 2018 آلاف القضايا، نجحت من خلالها المصالح الأمنية في فك لغز أغلبها ، و هذا النجاح الأمني الذي شهدته المدينة يضيف نفس المتحدث ، مرتبط أساسا بالوضع المستقر لطنجة إلى جانب المجهودات التي تبدلها المصالح الأمنية والسلطات المحلية من خلال تكثيف مجال عملها عبر توجيه عمليات استباقية نفذتها فرق  أمنية متحركة تجوب المدينة  بكافة أحيائها.

جدير بالذكر، أن مدينة  طنجة، ومنذ تعين محمد أوعلا أوحتيت واليا للأمن ، شهدت انخفاضا ملحوظا على مستوى الإجرام، كالاعتداءات والسرقة و الاتجار في المخدرات بفضل الخريطة الأمنية الجديدة التي وضعها في إطار الاستباق الأمني بفضل تجربته وحنكته وصرامته في إطار التطبيق الأمثل للقانون، محققا بذلك حصيلة أمنية جد مشرفة خلال هذا العام  ، وهو ما نوهت به مديرية الأمن الوطني ومجموعة من الفعاليات الجمعوية وكذا الإعلامية بالمدينة ومتتبعين للشأن الأمني بالمنطقة .

ويشرف والي أمن طنجة شخصيا على الحملات التي تقوم بها مختلف الأقسام الأمنية من عناصر الشرطة القضائية والدوائر الأمنية وفرق السياحة ، والتي تستهدف كارتيلات تجار المخدرات القوية بالتقسيط، حيث تخوض حربا ضروسا في بحثها عن بعض الأسماء المعروفة، وتمكنت مؤخرا من الإيقاع بعدد كبير منها في ظرف قياسي، ما شكل سابقة في تاريخ مواجهة الأمن بطنجة لتجار المخدرات بشتى أنواعها.

مقالات ذات صلة