الهاكا تصدر قرارا لتدبير تعددية التعبير السياسي خلال الانتخابات في الإذاعات والقنوات التلفزية

 استعدادا للانتخابات المقبلة ، أصدر المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري قرارا يتعلق بتدبير تعددية التعبير السياسي خلال الانتخابات التشريعية والجهوية والجماعية العامة، ويهدف هذا القرار الذي يهم الإذاعات والقنوات التلفزية العمومية والخاصة، إلى ضمان حق المواطن(ة)/الناخب(ة) في الخبر والاطلاع على مختلف تيارات الرأي، بشكل يساعده على الاختيار الحر والتصويت الواعي، وذلك عبر توفير الولوج المنصف للأحزاب المشاركة في الانتخابات إلى البرامج الإذاعية والتلفزية لإبداء آرائها ولتقديم تصوراتها، مع الالتزام بمبدأ الحرية التحريرية لمتعهدي الاتصال السمعي البصري واستقلاليتهم في إعداد برامجهم.

ودعا قرار المجلس الأعلى متعهدي الاتصال السمعي البصري إلى مواكبة الأحزاب السياسية، في تحقيق المساواة بين الرجال والنساء على مستوى من يمثلها في البرامج، وكذا إلى إشراك النساء في طرح ومناقشة سائر قضايا الشأن العمومي ذات الصلة بالانتخابات، وليس فقط في البرامج التي تتطرق حصرا لقضايا وحقوق النساء.

كما يتضمن القرار عددا من المستجدات المستحضرة لتطورات الممارسات الإعلامية والتواصلية، على غرار دعوة الإذاعات والقنوات التلفزية إلى الإسهام في رصد وتفكيك الأخبار الزائفة التي قد تتداول في الفضاء الرقمي والتي من شأنها التأثير على السير العادي للانتخابات، كما يدعوها القرار إلى احترام نفس التوصيات الواردة في مقتضياته في المضامين التي تنشرها على منصاتها الرقمية.