النيابة العامة تكشف عن تقريرها السنوي


النيابة العامة تكشف عن تقريرها السنوي

قدمت النيابة العامة في شخص محمد عبد النباوي، الوكيل العام للملك لدى محكمة النقض، رئيس النيابة العامة، تقريرها السنوي  بمقر رئاسة النيابة العامة حول تنفيذ السياسة الجنائية وتطوير أداء النيابة العامة برسم سنة 2017.

وكشف  التقرير أن النيابة العامة قد سجلت 444  ألف و601 شكاية خلال سنة 2017 ، منها 424 ألف و460 شكاية بالمحاكم الابتدائية، و 20 ألف شكاية بمحاكم الاستئناف.

كما توصلت رئاسة النيابة العامة خلال أقل من ثلاثة أشهر ما بين 07 أكتوبر 2017و 31 دجنبر من نفس السنة ب 2032 شكاية.

وكشف التقرير أن تأسيس النيابة العامة اعترته مجموعة من الصعوبات ارتبطت في مجملها بالجانب المادي واللوجستيكي والموارد البشرية الكافية حيث لم يتوفر لدى رئاسة النيابة العامة في31 دجنبر 2017 سوى 89 إطارًا وموظفاً تم وضعهم رهن الإشارة في الوقت الذي تقدر فيه الاحتياجات البشرية اللازمة بحوالي 300 قاض وموظف، هذا بالإضافة إلى تأخر صدور الإطار القانوني المنظم لنقل اختصاصات وزير العدل إلى الوكيل العام لدى محكمة النقض.

وأضاف  التقرير إلى  إن معدل المحاضر لكل قاض من قضاة النيابة العامة يتجاوز 1450 محضر سنوياً، وأنه في نهاية شهر أكتوبر 2017 تجاوز عدد المعتقلين الاحتياطيين 35  ألف و470 معتقلاً احتياطياً، وكانوا يمثلون 42.5 % من الساكنة السجنية، التي تجاوزت 83 ألف و470 معتقلاً.

وأوضح التقرير أن تنفيذ السياسة الجنائية مرتبط بعدة تحديات من أهمها التحديات المتصلة بارتفاع معدل الجريمة وارتفاع معدل الاعتقال الاحتياطي، وازدياد مظاهر التمرد على السلطات العمومية والاستهتار بالقوانين والاعتداء على الموظفين العاملين على إنفاذها، وهذه مظاهر حسب التقرير تمس بصورة الدولة وقوتها السيادية في ضبط سلوكات الأفراد ومدى احترامهم للقوانين.

مقالات ذات صلة