النقابة الوطنية للتعليم العالي تتهم الوزارة الوصية باستنباث مؤسسات ريعية


النقابة الوطنية للتعليم العالي تتهم الوزارة الوصية باستنباث مؤسسات ريعية

وجهت النقابة الوطنية للتعليم العالي، اتهامات لاذعة للوزير  لحسن الداودي، مؤكدة سعيه إلى إضفاء الشرعية القانونية على ”مؤسسات ريعية” في ملكية بعض “الدوائر النافذة” خارج الإطار القانوني.

وتعليقا على قانون إحداث الجامعة الأورومتوسطية في فاس، عبرت النقابة الوطنية، عن استيائها العميق من إصرار الحكومة، في اللحظات الأخيرة لولايتها، على التمادي في نهج سياسة التفتيت والبلقنة في قطاع استراتيجي وحيوي كالتعليم العالي، وقصر نظرها المحكوم بالمقاربة المحاسباتية الظرفية.

وحذرت النقابة من مغبة “استنبات هذا النوع من المؤسسات خارج القانون” حيث اعتبرت أن هذه “المؤسسات لن تكون إلا ريعية بالرغم من التسمية بدون مضمون في استغلال مكشوف لمبدأ تعاون جول حوض البحر الأبيض المتوسط”، ومشيرة إلى أن الهدف من الترخيص لمثل هذه المؤسسات هو تخلي الدولة عن مسؤوليتها في مجال التعليم العالي تحت غطاء تنويع العرض، وبالتالي تهميش الجامعة العمومية.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons