مساهمة المنعشين العقاريين بطنجة في صندوق كورونا تثير استغراب الطنجاويين


مساهمة المنعشين العقاريين بطنجة في صندوق كورونا تثير استغراب الطنجاويين

أعلنت جمعية المنعشين العقاريين بطنجة عن المساهمة في الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا (كوفيد – 19)، الذي تم إحداثه تنفيذا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، ب20 مليون درهم.

وأوضحت الجمعية في بلاغ لها أن هذه المساهمة تأتي على إثر التحركات التحسيسية التي باشرتها الجمعية بين أعضاءها من أجل المساهمة في الصندوق الوطني المخصص لمحاربة وباء كورونا، مشيرة إلى أن العديد منهم تجاوب مع هذه المبادرة انطلاقا من وعيهم الوطني وحسهم الديني الذي يحث على التكافل والتآزر وقت الشدائد.

وكشف البلاغ أن الجمعية رصدت 10000 قفة من المواد الغذائية شرع في توزيعها لفائدة العائلات المحتاجة، مشيرا إلى أن الباب لا زال مفتوحا للمزيد من المساهمات.

هذا، وعلقت مجموع من الفعاليات بعاصمة البوغاز على مساهمة جمعية المنعشين العقاريين بطنجة في بصندوق كورونا.

واعتبر سكان عاصمة البوغاز مساهمة الجمعية بالهزيلة جداً مقارنة بالثروات الضخمة التي راكمها المنعشين العقاريين بطنجة مؤكدين أن بعضهم يصرف ضعف هذا المبلغ فقط في الحملات الانتخابية.

وطالبت مجموعة من الفعاليات بطنجة جمعية المنعشين العقاريين برفع قيمة المساهمة لترقى لمستوى التطلعات، وبالكشف عن أسماء المساهمين ومبالغ كل واحد منهم، اقتداءا بصاحب الجلالة الملك محمد السادس الذي أفصح عن مساهمته الشخصية في صندوق كورونا.

مقالات ذات صلة