المنصوري تترأس اجتماعاً لتتبع ولتقيم برنامجي التنمية والتأهيل الحضري لمدينتي تمارة والهرهورة

ترأست فاطمة الزهراء المنصوري وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة بمعية والي جهة الرباط سلا القنيطرة، يومه الأربعاء 08 دجنبر 2021 بمقر ولاية جهة الرباط سلا القنيطرة اجتماعا للجنة المركزية للتتبع والتقييم الخاصة بكل من ببرنامج التنمية والتأهيل الحضري لمدينة تمارة 2016-2023 وبرنامج التنمية والتأهيل الحضري لمدينة الهرهورة 2020-2024.

 وحسب بلاغ توصلت جريدة “المغرب24” بنسخة منه فقد “خصص هذا الاجتماع الذي حضره السيد عامل عمالة الصخيرات تمارة، إلى جانب ممثلي وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، كل من السيد رئيس المجلس الجماعي لتمارة والسيد رئيس المجلس الجماعي لمدينة هرهورة، لدراسة مستوى تقدم إنجاز البرنامجين المذكورين والوقوف على مدى تنفيذ الالتزامات المتعاقد بشأنها في إطار الاتفاقيات الموقعة في هذا الإطار.

 وأضاف البلاغ أن البرنامجين يتوخيان  “التأهيل الحضري والعمراني للمدينتين وتحسين ظروف عيش الساكنة وجودة الحياة بهما، وذلك من خلال العمليات والمشاريع المهيكلة، التأهيل الحضري للأحياء ناقصة التجهيز وغير المهيكلة؛ تأهيل وتهيئة الشوارع والطرق الرئيسية؛ تهيئة الساحات العمومية والساحات الخضراء؛ إحداث مرافق سوسيو-اقتصادية اجتماعية وثقافية ورياضية”.

 وتابع البلاغ “تبلغ الكلفة الإجمالية المقررة لتنفيذ هذين البرنامجين ما مجموعه 432 مليون درهم، تساهم فيهما الوزارة بما يناهز 368 مليون درهم”.

وخلص البلاغ إلى أنه “بالموازاة مع ذلك، شكل هذا الاجتماع مناسبة لعرض الوضعية العامة لسير برامج السكن غير اللائق، التدخل بالسكن المهدد بالانهيار، وكذا برنامج مدن بدون صفيح على مستوى جهة الرباط سلا القنيطرة خصوصا ما يتعلق ببرنامج إعادة الإسكان المعتمد بعمالة الصخيرات-تمارة باعتباره برنامجا نموذجيا”.