المنتخب المحلي يخضع للكشف عن كورونا قبل المبارة النهائية


المنتخب المحلي يخضع للكشف عن كورونا قبل المبارة النهائية

أظهرت نتائج التحاليل المخبرية التي خضعت لها مكونات المنتخب المحلي، قبل المباراة النهائية لكأس أمم أفريقيا للاعبين المحليين أمام منتخب مالي، خلو العناصر الوطنية من فيروس “كورونا” المستجد.

وجاءت نتائج المسحة الطبية التي خضع لها لاعبو وأطر وإداريو المنتخب الوطني المحلي تحت إشراف (الكاف)، قبل 48 ساعة من انطلاق الموعد النهائي، (جاءت) سلبية، ما أعاد الثقة بين صفوف بعثة « الأسود ».

وقررت بعثة المنتخب المحلي، تغيير مقر إقامتها بفندق « روليكس »، المحدد من قبل الاتحاد الإفريقي، بفندق صغير، متواجد بمنطقة خارجة العاصمة ياوندي، ما أثار استياء اللجنة المنظمة لـ (الكاف)، والتي أبرزت في مراسلة لها للاتحاد الإفريقي، عن عدم تحملها مسؤولية قرار تغيير إقامة بعثة المنتخب الوطني المحلي.

ويواجه « الأسود » منتخب مالي، مساء اليوم الأحد، على أرضية ملعب « أحمدو أهيدجو » بمدينة ياوندي الكاميرونية، في مباراة نهائي البطولة الإفريقية، بحثا عن اللقب الإفريقي، للمرة الثانية على التوالي.

وكانت المنتخب المحلي، قد تأهل أمن طريق عبوره إلى النهائي، بعد تجاوزه في الدور نصف النهائي الكاميرون بواقع أربع أهداف دون رد، فيما تأهل منتخب مالي للمباراة النهائية على حساب الكونغو بضربات الحظ، بعد نهاية الوقت القانوني لمباراة نصف النهائي، بالتعادل السلبي من دون أهداف.

نبذة عن الكاتب