المغرب يطلق كبسولة فضائية لدراسة الغلاف الجوي


المغرب يطلق كبسولة فضائية لدراسة الغلاف الجوي

من المنتظر أن يقوم  المغرب إطلاق كبسولة فضائية، يوم  الخميس المقبل 22 فبراير ، و ذلك قصد دراسة طبقة “الأوزون” والغلاف الجوي، في سابقة هي الأولى من نوعها على مستوى الدول العربية.

و في تصريحات صحفية أمس الجمعة  قال محمد الكيالي، رئيس المؤسسة البريطانية للفضاء، التي يوجد مقرها في لاس فيغاس الأمريكية ، إن “الاستعدادات دخلت مراحلها الأخيرة لإطلاق المغرب كبسولة فضائية، الخميس المقبل”.

و كشف  الكيالي، أن الكبسولة ستعمل على دراسة طبقة “الأوزون” والغلاف الجوي من حافة الفضاء. وأشار إلى أن عملية إطلاق الكبسولة ستتم من المكسيك، إذا لم تحدث اضطرابات جوية، وذلك بدعم من القوات الجوية المكسيكية.

و ستُشرف على عملية الإطلاق المؤسسة البريطانية للفضاء، بتنسيق مع جامعة محمد الخامس بالرباط، بحسب تصريحات  الكيالي التي تناقلتها وسائل إعلام محلية و دولية .

مقالات ذات صلة