المغرب يشرع في تصنيع أجزاء الأقمار الاصطناعية

 قال وزير التجارة والصناعة، رياض مزور، إن المغرب شرع في تصنيع أجزاء من الأقمار الاصطناعية.

وكشف مزور، خلال جوابه عن أسئلة الفرق البرلمانية في مجلس المستشارين حول “آفاق ورهانات السياسة الصناعية بالمغرب”، أن تصنيع أجزاء الأقمار الاصطناعية يتم في مصانع بالنواصر ضواحي العاصمة الاقتصادية.

وأفاد بأن أكثر من 40 في المئة من أجزاء الطائرات يتم تصنيعها في مصانع مغربية، وبأن المنظومة الصناعية المغربية في هذا المجال تعتبر من أجود وأحسن المنظومات في العالم.

يشار إلى أن المغرب تحول بفضل موقعه الجغرافي القريب من السوق الأوروبية، وما يوفره للشركات العالمية من تسهيلات وكفاءة بشرية مؤهلة، إلى منصة إفريقية رائدة في مجال صناعة الطيران، ووجهة مفضلة تستقطب أبرز المصنعين في العالم.