الكاميرون تدعو الى حل توافقي ونهائي في الصحراء المغربية

دعت الكاميرون، أمس الجمعة بنيويورك، الى ضرورة التوصل إلى حل “توافقي ” و”نهائي” للنزاع الإقليمي حول الصحراء المغربية.
وأكد ممثل الكاميرون أمام اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة أن “بلاده ما فتئت تدعو جميع الأطراف المعنية إلى مواصلة البحث ، في إطار قرارات مجلس الأمن بشأن قضية (الصحراء) وجهود الأمين العام للأمم المتحدة، عن حل “توافقي” و”نهائي” لهذا النزاع.
ودعا في هذا الصدد، إلى نهج براغماتي قائم على الانفتاح والتوافق في إطار تفاهمات تتماشى مع الأهداف والمبادئ المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة”.
وأشار إلى أنه “على غرار العديد من البلدان، لا تزال الكاميرون مقتنعة بأن الحل السياسي لهذا النزاع الطويل الأمد وكذلك تعزيز التعاون بين الدول الأعضاء في اتحاد المغرب العربي ، من شأنهما أن يسهما في ضمان الاستقرار والأمن في منطقة الساحل، وكذا إرساء وحدة القارة الإفريقية “.
وجدد الدبلوماسي الكاميروني دعم بلاده للمسار السياسي الذي يقوده الأمين العام للأمم المتحدة، مشيدا بالجهود التي يبذلها هذا الأخير لإيجاد حل للنزاع حول الصحراء المغربية.
كما رحب بتعيين المبعوث الشخصي الجديد للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء، ستافان دي ميستورا، “بهدف إعطاء دينامية جديدة للعملية السياسية التي دعمها سلفه والتي سمحت لجميع الأطراف بالالتقاء والحوار بشكل بناء خلال اجتماعات جنيف لعامي 2018 و 2019 “.
من جانبها، أعربت توغو عن رغبتها في أن يسهم تعيين السيد دي ميستورا في إعادة إطلاق “المسار السياسي الذي توقف لفترة من الزمن، من أجل مصلحة جميع أطراف هذه الأزمة وكافة المنطقة المعنية”.