آخر الأخبار

القناع الذكي .. اختراع مغربي 100٪ لتتبع و توقع الإصابات بكورونا


القناع الذكي .. اختراع مغربي 100٪ لتتبع و توقع الإصابات بكورونا

ابتكر فريق من الباحثين المغاربة  قناع وجه ذكي للاستشعار عن بعد لفيروس  كورونا.

و يتألف هذا الفريق من مهندسين وأطباء ، حيث ثم  إطلاق النسخة الأولية من قناع الوجه الذكي للاستشعار عن بعد ( COVID-19  MIDAD) ، مصحوبًا بتطبيق “التعقب” (Trackorona) الذي يقترح طريقة للتنبؤ وتشخيص المرض.

وحسب ماتداولته وسائل إعلام وطنية فوفقًا لهؤلاء الباحثين ، تم تصميم القناع ، الذي يعمل أيضًا كحاجز للحماية ، باستخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد ويحتوي على أجهزة استشعار درجة الحرارة والرطوبة و لقياس الضغط ودورة التنفس ، بالإضافة إلى مستوى الأكسجين في الدم Spo2 (دمجها مع مقياس التأكسج).

وقال منسق الفريق العلمي الدكتور محسن لخديسي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء  أن هذا القناع متصل عبر البلوتوث بتطبيق تراكورونا الذي يقترح “تتبع” تحركات المستخدم للكشف عن مستوى احترامهم للحجر والمسافة الاجتماعية.

وأضاف أن التطبيق ، الذي يمكن تنزيله مجانًا على الهاتف الذكي بغض النظر عن القناع ، يقدم نموذج تشخيص ذاتي تم التحقق منه طبياً وتكنولوجيا مبتكرة للكشف عن أعراض المرض بالصوت.

يشارع إلى أن القناع الذكي MIDAD وتطبيق Trackorona هو مشروع مغربي 100٪ ، يقدم طريقة مبتكرة ومنخفضة التكلفة.

 وأكد لخديسي أن هذا القناع هو  “مساهمة علمية متواضعة متاحة لبلدنا عن طريق الاعتراف ولا تزال مفتوحة إلى التحسينات والتكييفات والتصحيحات التي قدمها الخبراء “.

 

مقالات ذات صلة