العماري ممنوع من الاجتماع برؤساء الجماعات الترابية للحسيمة


العماري ممنوع من الاجتماع برؤساء الجماعات الترابية للحسيمة

كشفت مصادر إعلامية أن اجتماعاً كان سيعقده رئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة مع رؤساء الجماعات الترابية بإقليم الحسيمة قد تم إلغاءه، بعد تدخلات من طرف الداخلية. 

ووفق المصادر ذاتها فإن الاجتماع كان من المُقرّر أن يعقد مطلع الأسبوع المُقبل بمدينة الحسيمة، لمناقشة مجموعة من المواضيع الراهنة بالإقليم لاسيما مشاريع برنامج التنمية المجالية “الحسيمة منارة المتوسط”، وموضوع التنمية القروية بالإقليم، قبل أن تَفرِض عليه تدخلات من جهات محسوبة على وزارة لفتيت، التراجع عن الاجتماع وتعليقه إلى أجل غير مسمى. 

وكان الاجتماع مبرمجاً ضمن سلسة من اللقاءات التي سيعقدها رئيس الجهة إلياس العماري مع رؤساء الجماعات الترابية بأقاليم الجهة، استهلها يوم الاثنين الماضي من إقليم العرائش، حيث خُصّص الاجتماع لمناقشة برنامج التنمية القروية بالإقليم. 

وفي هذا الصدد أكد رئيس الجماعة القروية لوطا بإقليم الحسيمة، خبر “منع” لقاء العماري مع رؤساء جماعات اقليم الحسيمة، في تدوينة له على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، مُتّهماً وزارة الداخلية بالوقوف وراء هذا المنع. 

ومباشرة بعد إتخاذ قرار إلغاء اللقاء، حلّ والي جهة طنجة تطوان الحسيمة محمد اليعقوبي، بمدينة الحسيمة حيث إطلع على سير الأشغال بعدد من المشاريع المبرمجة بالإقليم.

مقالات ذات صلة