alternative text

العراق تجدد تأكيدها على الوحدة الترابية للمغرب


العراق تجدد تأكيدها على الوحدة الترابية للمغرب

جدد سفير جمهورية العراق المعتمد بالمغرب عبد الكريم هاشم مصطفى، أمس الأربعاء بالرباط، تأكيد حكومة بلاده على الوحدة الترابية للمملكة، مسجلا في هذا الإطار أن موقف العراق من هذه القضية “تاريخي وثابت” منذ استقلال المغرب.

وحسب بلاغ لمجلس النواب، فإن عبد الكريم هاشم أكد، خلال مباحثات أجراها مع رئيس المجلس السيد الحبيب المالكي، أن العلاقات بين العراق والمغرب “جيدة وتاريخية”، مذكرا في هذا الصدد بتعيين بلاده لسفيرها بالمغرب مباشرة بعد استقلال المملكة شهر غشت 1956. ودعا الدبلوماسي العراقي، يضيف المصدر ذاته، إلى تطوير العلاقات الرسمية والتمثيل الدبلوماسي بين البلدين من خلال إعادة فتح مقر السفارة المغربية ببغداد، مؤكدا على ضرورة تعزيز العلاقات بين البلدين ومواصلة العمل المشترك.

وأضاف أن اجتماع اللجنة المشتركة المغربية – العراقية المرتقب في شهر أكتوبر المقبل يعد فرصة سانحة للدفع بالتعاون الثنائي، مشددا على أن آفاق التعاون بين العراق والمغرب”واعدة وهناك نوع من التكامل الاقتصادي بينهما، لاسيما في مجال المنتجات الفلاحية والطاقة”.

من جهته، أكد السيد الحبيب المالكي أن جذور العلاقات بين البلدين والشعبين الشقيقين عميقة وقوية ومتينة، مذكرا بأن العراق كانت قبلة لعدد كبير من الطلبة والمثقفين ورجال السياسة والمجتمع المدني المغاربة. وأضاف، في هذا الصدد، أن البعد الثقافي والتكويني في مراحل سابقة كان مهما ومحركا أساسيا للتعاون الاقتصادي على أساس الاستثمار في العنصر البشري.

 

مقالات ذات صلة